بسم الله الرحمن الرحيم

صديقات لها أون لاين الغاليات



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

مازالت التجارب الأولى لإصدار منتديات لها أون لاين تتراءى أمام أعيننا، ونحن نرقب كلماتنا التجريبية تنتشر عبر الأثير عام 1422هـ، في تجربة كانت فريدة ومميزة لم يسبق لأغلبنا ممارستها أو الاطلاع عليها.

وبعد سنوات طويلة كانت منتديات لها أون لاين هي المحضن الإبداعي، ومجال التدريب الحر عبر أبواب المنتديات المختلفة، ونظرا للتطور الذي يتجدد دائما ولا يقف عند حد معين، نجدنا مضطرين لإيقاف المنتديات، لتظل في نسختها الأرشيفية، سجلاً شاهداً على ما قدمت العضوات وما قامت بها المشرفات من عطاء أخذ الكثير من الجهد والوقت، على المستوى التقني أو على مستوى التواصل الإنساني مع العضوات.

وبعد ظهور الكثير من وسائل التواصل الاجتماعي التي جعلتنا على تواصل لحظي عبر هواتف ذكية لم تكن متاحة فترة تسيد المنتديات، نؤكد أن المنتديات كانت ورش التدريب على الكتابة المكثفة في وسائل التواصل الاجتماعي الذكي، وتعد هذه التجربة الفريدة أحد روافد الخيال الإبداعي الذي نرجو من عضوات المنتديات استثماره في إبداع وسائل وقنوات تفاعلية غير مطروقة من قبل، خصوصا أننا لم نعرف الفيس بوك ولا التوتير، ولا الواتس أب وغير ذلك الكثير من الوسائل التي كانت تعد خيالاً صعب التحقق.

وبهذه المناسبة نود توجيه الشكر الجزيل ورجاء المثوبة من الله عز وجل لكل من ساهمت في إثراء منتديات لها أون لاين من مشرفات وعضوات عبر مسيرة استمرت لأكثر من 14 عاماً.

كما نعيد التأكيد أن المنتديات ستبقى مرجعاً أرشيفياً وسجلاً وثائقياً على مرحلة جميلة في حياة المنتديات وعضواتها ومشرفاتها.


ونلتقي بكم في مسارات الموقع وروافده التفاعلية المختلفة.