[CENTER]

هو موضوع خطير لطالما تجنبنا النقاش عنه بحجة عدم لفت انتباه الشباب له..ولكن ما أراه أنه الان لابد من ضرب ناقوس الخطر وتكاتف الجهود لشن حمله مضاده للارتقااء باهتمامات ابنائنا

حينما كان العلماء يحذرون من الفن وعالمه الغريب الضحل...أرعد من أرعد وأزبد من أزبد بأنه فن هادف يعالج مشكلات المجتمع إما بمسلسلات اجتماعيه أو افلام فكاهيه ليتقبلها المشاهد كما يزعمون...

الآن ماذا نرى؟؟؟هل فعلا هو فن هادف؟؟
هو ميدان للتعري والإغراء ولم يرتفع نجم فنانة ما إلا لشدة تعريها وعدم حيائها...وأصبحن في سباق محموم للظهور أمام الناس بلباس عاري أو بلا لباس كما قعلته فنانتين من هذا الوسط...

الآن وفي ظاهرة جديده بدأن الفنانات بالتعري الكامل ضاربات للقيم عرض الحائط.

في تقرير للسي ان ان ..تحدثت عن موضوع التعري وأنه قد تجاوز الحد وخاصة أن أي أحد يريد الوصول لصور أي فنانه ماعليه إلا متابعتها بالانستقرام ليرى مايريد....ناهيك عن البرامج المختلطه والتي تبث بقوه وبدعم قووي..

فلقد رأينا كيم كاردشيان متعرية تقريبا كل الوقت. وانضمت إليها تشيلسي هاندلر بنشر صورها عارية على انستغرام..



وفي جهه أخرى يشجع هذا الفن المثليين أو الجنس الثالث أو الرابع على البروز وجعل علاقاتهم الشاذه أمام الملأ ليكسبها شرعيه ويتقبلها العالم شيئا فشيئا

مثلا....
تزوجت النجمة الأميركية جودي فوستر، بحبيبتها المصورة ألكسندرا هيديسون، بعد قرابة سنة على بدء علاقتهما.
فوستر (51 عاما) كانت اعترفت لأول مرة بأنها مثلية في كلمة متلفزة، أذيعت أثناء حفل توزيع جوائز جولدن جلوب لعام 2013.
فوستر بدأت علاقة عاطفية مع هيديسون، في صيف العام 2013، مع العلم ان الأخيرة كانت مرتبطة سابقاً مع مقدمة البرامج، إلين ديجينيريس وانفصلتا في العام 2004.


كيف نحمي أبنائنا وبناتنا من هذا الفن؟؟ وأفكاره الخطيره على معتقداتهم وإيمانهم؟ خااصة أن بإمكانهم الوصول إلى مايريدون وهو في غرفهم خلال أجهزتهم الذكيه
أين البديل المناسب لشغل أوقات أبنائنا ؟؟ وخاصة أن أكثر البرامج موجهه لفئة الشباب
مشائخناوطلبة العلم أين هم في معمعة مايحدث؟؟؟