اللقاء التطويري الثاني يسجل حضوراً فاعلاً وإيجابيةً متميزةً لرئيسات أقسام الإشراف النسائية والمشرفات الإداريات في المراكز







أشادت مديرة مكتب الإشراف النسائي بشؤون المدارس النسائية بالجمعية أ.منيرة بنت فهد الجوير بالتفاعل الكبير الذي أبدته رئيسات أقسام الإشراف النسائية والمشرفات الإداريات في المراكز خلال اللقاء التطويري الثاني الذي عقده المكتب صباح يوم الثلاثاء 1436/2/3هـ بمقر الجمعية في السليمانية.

حيث التقت مديرة مكتب الإشراف النسائي برئيسات أقسام الإشراف النسائية في المراكز العشرة، بهدف شرح أبرز الأعمال والمهام في الخطة التنفيذية للمكتب خلال الفترة القادمة، وعرض جوانب الإنجاز وفرص التطوير في أداء الرئيسات، وقد ناقشت أ.منيرة بنت فهد الجوير مع الرئيسات مجموعة من المحاور اشتملت على الآتي :



•لقاء الإنجاز الثالث والأعمال المتعلقة به.

• أبرز الأعمال والمهام القادمة في الخطة التنفيذية للمكتب.

•عرض جوانب الإنجاز وفرص التطوير في أداء الرئيسات.

• شرح آليات الزيارات الإشرافية للمدارس.

• طرح آليات التواصل الفعال والمراسلات مع مكتب الإشراف النسائي والمدارس النسائية.


ثم أتيحت الفرصة لاستقبال أسئلة واستفسارات الرئيسات والإجابة عنها.




كما التقت رئيسة قسم الإشراف التعليمي والإداري والمالي بالمكتب أ.سارة بنت عبدالرحمن العيبان بالمشرفات الإداريات في المراكز، وذلك بهدف شرح خطوات تطوير العمل الإشرافي والإداري.

جرى خلال الاجتماع طرح مجموعة من المحاور تمثلت في الآتي:

•الوقوف على أبرز الوسائل لإنجاح مشاريع المكتب.

•شرح هيكلة النماذج الإدارية.
•عرض جوانب التميز وفرص التطوير في الخطط والتقارير.
•شرح برنامج (الإكسل) لاستمارة قياس الأداء، وسجل المتابعة.
•آليات تفعيل التواصل الفعال مع مكتب الإشراف النسائي والمدارس النسائية.


بعد ذلك أجابت أ.سارة بنت عبدالرحمن العيبان عن أسئلة واستفسارات المشرفات.

في نهاية اللقاء قُدمت مجموعة من التوصيات.