إرشادات استخدام المنتدى

   
   

عرض النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1
    نـجــولـي Array
    تاريخ التسجيل
    Jun 2014
    المشاركات
    72
    التقييم
    18880
    الجنس
    أنثى
    الدولة
    Saudi Arabia
    المتصفح
    Firefox
    نوع الجوال
    آيفون iPhone
    نظام الجهاز
    mac
    مزاجي
    Innocent

    افتراضي متى تسجد قلوبنا قبل جباهنا؟ مكنونات قلب



    تساءلت..!

    هل انتشت أنفسنا لتحقيق حلم ليس له علاقة بالدنيا البتة؟

    وأعني ليس له علاقة بالدنيا البتة؟

    اتذكر أني مررت في -شبه- ضائقة..لمدة ما يقارب 7 شهور..

    في تلك الفترة لم يكن هناك حل واضح من البشر لأفكر لثانية في التوجه للخلق عوضا عن الخالق..

    لم يكن هناك إلا الله..

    لا غيره والحمدلله أني لم أجد سبيلا غيره..

    أتذكر أني لم أدعو الله كما دعوته تلك الفترة حتى ظننت أنني لم أكن أدعو الله قبلها..

    وبعد دعاء "عريض"..أعلم أنني لم أفرح في حياتي فرحا واسجد شكرا لله

    أكثر من فرحتي باستجابة دعائى..ـ وحدوث الأمر "الدنيوي"

    فرح اختلف حتى عن فرحتي في أمور للآخرة أتوق لتحققها وانتظر حلولها بفارغ الصبر..

    ولكن هم دنيوي ينزاح ليكون مكانه سكون وعودة دنيوية لمجاري الأمور..
    .
    .
    .
    في تلك اللحظات عرفت " أن هناك جزء كبيرا من قلبي معلق "بالدنيا"

    علمت أنني وإن كان يظهر تعلقي بالآخرة لنفسي وللآخرين من حولي فالحقيقة غير ذلك..

    لا تكشفها لي إلا الامتحانات الدنيوية التي تجعلني أعرف ما هي حقا أولوياتي

    وما هي الأمور التي تدعي -تظن- نفسي *أنها من أولوياتها..

    عندما يأتي الفرج من الله في محنة ما تسري رعشة فرح يعقبها سجود..

    عندما نتقلد منصبا دنيويا *تسري رعشة فرح يعقبها سجود..

    عندما ننجح *في الحياة * تسري رعشة فرح يعقبها سجود..

    عندما ننال من الدنيا ما ننال تسري رعشة فرح يعقبها سجود..

    نسجد شكرا لله امتنانا لا يكاد يوصف لحدوث أو عودة أمر دنيوي كنا نخشى فقدانه..


    هل بات سجود الشكر سجود فرح
    باحتضان الدنيا لنا من جديد..

    التحاق في الجامعة

    تخرج من الجامعة

    وظيفة

    شراء منزل

    ترقية

    زواج

    مولود

    شفاء من مرض

    ولا بأس في ذلك إن كان للآخرة نصيب في "قلوبنا"..

    لا في جوارحنا المتحركة..

    متى تسجد قلوبنا قبل جباهنا؟!

    متى تسجد قلوبنا ونحن في زمن وصل به الحال

    أن يسجد شكرا على التلذذ بالمعصية!!

    جيل تنطق شفاهه الحمدلله بوقوع الضرر على الآخرين..!!

    جيل يبكي دموع الفرح الصادقة فوزا في مبارة كرة قدم!!

    وغضبه وحرقة دموعه لانتهاك حقوق فرحته بالانتصار الكروي..

    نسجد شكرا لله وفرحا عميقا صادقا يحتوينا تصل جذوره إلى منتهانا..

    تسري رعشة الفرح والسعادة في عروقنا الدنيوية ..

    فماذا عن عروقناالأخروية!!


    كم مرة سجدنا سجدت فرح وانتشاء لأننا أنجزنا للآخرة فقط وليس للدنيا..

    وأتمنى حقا أن نفرق هنا بين الدنيا والآخرة!!

    فقد يكون العمل للآخرة ولكن الفرحة للدنيا..

    حتى الأمور الأخروية بدأت تختلط بالدنيا..

    أصبحت الشهوات الدنيوية تلتحف بغطاء الاخرة..

    نعم قد نكون تطوعنا في عمل طمعا في الآخرة لا غير..

    وفي نهاية المشوار طغى فرحنا بالانجاز الدنيوي وثناء وعلم الناس بأننا انجزنا

    على فرحة نيل رضى الله..

    نعم قد اسجد شكرا لنيل الدنيا

    وقد أسجد شكرا لنيل الآخرة..

    ولكن عمق المشاعر وصدقها هيهات تتساوى..

    الانتشاء والفرح الذي يدب في النفوس ويبعث فيها الحياة من جديد لنيل أمر دنيوي "قريب"

    يختلف عن الأخروي"البعيد" كما يتهيأ لنا!!

    لا يعلم ما يدور في اعماق جوفك وهذيان روحك إلا الله..

    فهل حقا نعرف من نحن؟

    من أنا؟
    ومن أنتِ؟
    ومن هي؟

    وما هي أولوياتنا حقا لا ما ندعيه؟*

    إرضاء البشر والارتقاء والنجاح دنيويا وإن كان عن طريق الآخرة..

    هذه المشاعر التي تعترينا كيف نوازن بينها وبين الإخلاص لله في العمل.

    وابتغاء رضاه سبحانه ولازيادة..

    هل التوقف لتصحيح المسار الذي بدأ بالانعطاف حاجة ملحة في دواخلنا؟ (هناك خلل إن لم تكن)

    أم أننا نتجاهلها وكأنها ليست موجودة..مندفعين جريا وراء المزيد من الانجازات..

    لهثا وراء المزيد دون تصور واضح بنقاء العطاء وصفاء القلوب الباذلة!

    مضيت بأحرفي ولا أرى سبيلا للتوقف..

    فمن أنا لأكتب ما كتبته

    من أنا ليكتب الله لي من الدنيا كل هذا النعيم

    من أنا لولا أن من الله على أن أكون أنا

    فلا حول ولا قوة لي إلا بالله

    هو نداء لنفس مقصرة لتستفيق..

    وطالما أننا أدركنا ولم نغفل عن الغاية..

    طالما أننا نحاسب هذه النفس..

    فلا زال الخير كامن فينا..

    بإذن الله إن لم نصل اليوم فسنصل غدا!..

    .
    .
    .

    .
    .
    .
    مكنونات قلب ..
    آثرت تدوينها هنا عل روحا استقت انتفاعا بما سطرته تنفع بها أرواحا غيرها..
    هذه الكلمات انسابت كسيل العرم بعد مشاهدة عرض فيديو في اليوتوب بعنوان

    نزل من المدرجات عشان يسجد!

    بقلم سلامة صدر / Najoolly


  2. #2
    الحمد لله عدد كل شيء .. ، Array الصورة الرمزية أقحوانة
    تاريخ التسجيل
    May 2009
    الاقامه
    في أرض ربي
    المشاركات
    7,456
    التقييم
    3623432
    الجنس
    أنثى
    الدولة
    Saudi Arabia
    المتصفح
    Google Chrome
    نوع الجوال
    سامسونج SAMSUNG
    نظام الجهاز
    Windows 7
    المؤهل الدراسي
    ثانوي

    افتراضي رد: متى تسجد قلوبنا قبل جباهنا؟ مكنونات قلب

    حقا هي المصائب نعم عظيمة حين تقربنا إلى الله
    تقطع من قلوبنا كل تعلّق بالخلق وتلقّنُها: يا الله
    نعمة أن تغلَق كل الأبواب في وجوهنا لنتذكر باب الله ونلزمه
    و حين تتحرر القلوب من علائقها تتذكر أن هناك ما هو أهم لتهتم له، حين تقترب من الله تتذكر ما عند الله، يرحم الله الداعي المتوكل، ولا نعمة أعظم من أن يلهمه رشده ويصلح قلبه

    يا لله ! أمر المؤمن كله خير !


    جميلة هذه الصفحة الروحانية ()
    و جميلة أفكارك التي تبعثينها
    أصلح الله أحوالنا
    و بارك في هذا القلم الجميل ونفع به :١٤١:


    من أي بحرٍ غيرِ جودِكَ نستقي
    ولِأيِّ بابٍ غيرِ بابِكَ نقصدُ

    *


  3. #3
    ۩ وما توفيقي إلا بالله ۩ Array الصورة الرمزية محبة صادقة
    تاريخ التسجيل
    Mar 2010
    الاقامه
    ☻ في بيتي ☻
    المشاركات
    3,269
    التقييم
    1010513
    الجنس
    أنثى
    الدولة
    Morocco
    المتصفح
    Google Chrome
    نوع الجوال
    إل جي LG  
    نظام الجهاز
    Windows Vista
    المؤهل الدراسي
    جامعي
    مزاجي
    Amazed

    افتراضي رد: متى تسجد قلوبنا قبل جباهنا؟ مكنونات قلب

    كلماتك رائعة نفعنا الله بها

    وأخذ بأيدينا إلى ما فيه صلاح دنيانا وآخرتنا

    بوركت ..

  4. #4
    نـجــولـي Array
    تاريخ التسجيل
    Jun 2014
    المشاركات
    72
    التقييم
    18880
    الجنس
    أنثى
    الدولة
    Saudi Arabia
    المتصفح
    Firefox
    نوع الجوال
    آيفون iPhone
    نظام الجهاز
    mac
    مزاجي
    Innocent

    افتراضي رد: متى تسجد قلوبنا قبل جباهنا؟ مكنونات قلب

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة أقحوانة مشاهدة المشاركة
    حقا هي المصائب نعم عظيمة حين تقربنا إلى الله
    تقطع من قلوبنا كل تعلّق بالخلق وتلقّنُها: يا الله
    نعمة أن تغلَق كل الأبواب في وجوهنا لنتذكر باب الله ونلزمه
    و حين تتحرر القلوب من علائقها تتذكر أن هناك ما هو أهم لتهتم له، حين تقترب من الله تتذكر ما عند الله، يرحم الله الداعي المتوكل، ولا نعمة أعظم من أن يلهمه رشده ويصلح قلبه

    يا لله ! أمر المؤمن كله خير !


    جميلة هذه الصفحة الروحانية ()
    و جميلة أفكارك التي تبعثينها
    أصلح الله أحوالنا
    و بارك في هذا القلم الجميل ونفع به :١٤١:
    جزاك الله خير يا غالية على هذه الكلمات..
    تعلمين وأنا أقرأ هذه الكلمات التي باتت من الماضي
    أسأل الله أن يغفر لنا ويتجاوز عنا...
    والحمدلله الذي يؤدبنا ويعلمنا كما ينبغي لجلال وجهه وعظيم سلطانه
    اسعدتني كلماتك ومرورك نفع الله به وتقبله خالصا لوجهه سبحانه

    (ا
    وَلا تُخْزِنِي يَوْمَ يُبْعَثُونَ * يَوْمَ لَا يَنْفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ * إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ)

  5. #5
    نـجــولـي Array
    تاريخ التسجيل
    Jun 2014
    المشاركات
    72
    التقييم
    18880
    الجنس
    أنثى
    الدولة
    Saudi Arabia
    المتصفح
    Firefox
    نوع الجوال
    آيفون iPhone
    نظام الجهاز
    mac
    مزاجي
    Innocent

    افتراضي رد: متى تسجد قلوبنا قبل جباهنا؟ مكنونات قلب

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة محبة صادقة مشاهدة المشاركة
    كلماتك رائعة نفعنا الله بها

    وأخذ بأيدينا إلى ما فيه صلاح دنيانا وآخرتنا

    بوركت ..
    اللهم آمين

    جزاكِ الله خير أختي على مرورك
    ونفعني ونفعكن بما سطرته
    وجعله حجة لي لا على
    اللهم آمين

    (ا
    وَلا تُخْزِنِي يَوْمَ يُبْعَثُونَ * يَوْمَ لَا يَنْفَعُ مَالٌ وَلَا بَنُونَ * إِلَّا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ)

المواضيع المتشابهه

  1. إلى متى ؟؟!! قلوبنا لم تعد تحتمل ..
    بواسطة هدووء ** في منتدى المنتدى العام
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 07-01-2011, 11:25 AM
  2. (نقاء قلوبنا )^^
    بواسطة مشكاة داعية في منتدى فعاليات ووظائف
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 28-11-2010, 09:43 AM
  3. قهوتنا المغربية
    بواسطة الاسياحية في منتدى نفح الموائد
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 11-05-2010, 05:30 AM
  4. قلوبنا مهزوزة
    بواسطة h0h في منتدى المنتدى العام
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 17-05-2008, 09:51 AM
  5. هل**قلوبنا معنـــــا@@@
    بواسطة سلام الله عليكم في منتدى المنتدى العام
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 16-12-2004, 11:25 PM

مواقع النشر (المفضلة)

مواقع النشر (المفضلة)

تعليمات المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  



جميع الحقوق محفوظه©