مديرة مكتب الإشراف النسائي مخاطبةً منسوبات الجمعية بمناسبة قرب رمضان

أخواتي وبنياتي منسوبات الجمعية من الموظفات والطالبات :

أسأل الله الكريم الوهاب الواسع الجواد أن يبلغني وإياكن رمضان، وأن يجعلنا جميعاً ممن صامه إيماناً واحتساباً فغفرله ما تقدم من ذنبه، وممن قامه إيماناً واحتساباً فغفر له ماتقدم من ذنبه، وممن قام ليلة القدر فيه إيماناً واحتساباً فغفر له ما تقدم من ذنبه.

وأن يعينني وإياكن فيه وقبله وبعده على ذكره وشكره وحسن عبادته، وأن يوفقنا للإقبال على كتابه، وأن يجعله ربيع قلوبنا، وجلاء أحزاننا، وذهاب همومنا وغمومنا، وأن يعلمنا منه ما جهلنا، و يذكرنا منه ما نُسّينا، وأن يرزقنا تلاوته آناء الليل وأطراف النهار على الوجه الذي يرضيه عنا، وأن يجعلنا ممن يقيم حروفه وحدوده، وأن يجعله سائقنا ودليلنا إلى جناته جنات النعيم .

إنه قريبٌ مجيب