المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الفيتامينات واعراض نقصها



سماء1
04-06-2009, 03:25 PM
:136::136::136:عالم الفيتاميناتالفيتامينات يا اخواتي من العناصر الغذائية الهامة التي يحتاجها الجسم بكميات قليلة ولكنها ضرورية للبقاء على قيد الحياة ، فان الفيتامينات لا تعطي طاقة مثل الكربوهيدرات أو الدهون أو تبني أنسجة الجسم مثل البروتين ولكنها هامة للوقاية من الأمراض.
ومن حكمة الله سبحانه وتعالى انه أعطانا الفرصة لاكتشاف نقص الفيتامين وذلك من خلال الأعراض التي تظهر على الإنسان وتعرف بأعراض نقص الفيتامين وذلك قبل أن يكون نقص الفيتامين لدرجة كبيرة تؤدي إلى أمراض خطيرة وقد يؤدي إلى الموت من شدة نقصه في بعض الاحيان.

الفيتامينات تنقسم إلى مجموعتين
-مجموعة فيتامينات ذائبة في الدهون وهي A,D,E,K لا يتم الاستفادة منها إلا في وجود الدهون لذا دائماً ننصح من يريد إتباع رجيم لإنقاص الوزن أن لا يكون غذائه خالي من الدهون حتى يتم الاستفادة من هذه المجموعة من الفيتامينات.
وتمييز مجموعة الفيتامينات الذائبة بالدهون أنها تختزن بالجسم فليس من الضروري وجودها يومياً في الغذاء لوجود مخزون منها بالجسم كما أن أعراض نقصها لا تظهر بسرعة ولكنها تأخذ وقتاً.

-مجموعة فيتامينات ذائبة في الماء وهي B complex , C
تتميز بأنها تذوب في الماء ويتم تخزين القليل منها بالجسم كما أن أعراض نقصها تظهر بسرعة ويجب أن يحصل عليه الفرد يومياً من خلال غذائه ، ولأنها ذائبة في الماء فأنها تنتقل إلى الدم مباشرة بعد تناولها والزائد منها ينزل في البول لذا فانه ليس هناك خطورة من زيادة المتناول منها.


الفيتامينات الذائبة بالدهون
فيتامين A او أ (فيتامين الجمال)
لهذا الفيتامين دور حيوي في عملية الرؤيا وخاصة الرؤيا بالظلام ، نعومة الجلد وحيوية الشعر، مقامة العدوى ، كما ان له دور في نمو العظام.
ونقصه يؤدي الى خشونة الشعر والجلد و ما يسمى بالعشى الليلي وهو عدم الرؤيا بالضوء الخافت والتعرض للنزلات الشعبية والمعوية.
زيادة الجرعات تؤدي الى حدوث التسمم او ان يسبب تشوهات للاجنة في حالة السيدات الحوامل.

الجرعات المسموح بها يومياً:
النساء من 700 : 750 ميكروجرام .

المصادر الغذائية:
زيت كبد الحوت واللبن والزبدة والجبن وصفار البيض والكبد واما بالنسبة للخضروات شديدة الخضار والجزر والفواكه الحمراء والصفراء مصدر جيد للكاروتين الذي يعتبر مقدم لفيتامين A.


فيتامين D او د (فيتامين العظام)
يتميز هذا الفيتامين بانه يُصنع بالجسم من تعرض الجلد لاشعة الشمس ويتركز دوره الاساسي بالجسم في تنشيط عملية امتصاص الكالسيوم من الامعاء ونقلها الى العظام.
ونقص هذا الفيتامين يؤثر على نمو العظام في الصغار ويسبب الكساح او لين العظام لذا دائماً ننصح الامهات بان تعرض ساق الطفل الرضيع الى اشعة الشمس ليتم تخليق فيتامين د ، كما انه ويؤدي الى هشاشة العظام في الكبار.

المصادر الغذائية:
ومن مصادره الغذائية: زيت كبد الحوت (ويعتبر من اغنى المصادر الحيوانية به) – البيض – الزبد – الجبن - المرجرين.

الاحتياجات اليومية : 5 ميكرو جرام / اليوم ويمكن الحصول عليها من أشعة الشمس .


فيتامين هـ او E (فيتامين الاخصاب)
يقوم هذا الفيتامين بالجسم بمهمة مضاد الاكسدة الاكسدة الذي يمنع تكون الخلايا السرطانية وكذلك الوقاية من تصلب الشرايين وامراض الشيخوخة ، كما ان له دور في عملية تكوين جزء الهيم وهو المرتبط بالهيموجلوبين بالدم وفشل تكوين الهيم يؤدي الى الانيميا ويسمى هذا الفيتامين بفيتامين الاخصاب او المقاوم للعقم لما له من قدرة على زيادة القدرة الجنسية ومنع العقم لدى السيدات والرجال.

مصدره الغذائي:
تعتبر الزيوت النباتية من اغنى المصادر الغذائية لفيتامين هـ وهي بالترتيب (زيت جنين القمح – زيت دوار الشمس- زيت بذرة القطن- البض – الزبد – الحبوب ).

الاحتياجات الغذائية منه:
12 مليجرام للاناث والحوامل والمرضعات ، و يحصل الفرد على احتياجاته منه عن طريق الغذاء الذي يتناوله اثناء اليوم كما ان الجسم يقوم بتخزين الزائد منه ليستخدمه وقت الحاجة.


فيتامين k او ك (فيتامين التجلط)
يتركز الدور الحيوي لهذا الفيتامين في تصنيع عوامل تجلط الدم فيمنع النزيف لذا فانه يسمى فيتامين التجلط.

المصادر الغذائية :
يتم تخليق هذا الفيتامين بالجسم من خلال البكتريا النافعة الموجودة بالامعاء لذا ينصح بعدم اخذ المضادات الحيوية دون استشارة الطبيب حتى لا تتسبب في قتل البكتريا النافعة ، كما اننا نحصل عليه من تناولنا للخضروات الورقية الخضراء والكبدة .

الاحتياجات الغذائية:
من 0.3 : 15 ميكروجرام / كيلو جرام من وزن الجسم.


الفيتامينات الذوابة بالماء
فيتامين ب المركب (فيتامين الاعصاب)
اطلق عليه هذا الاسم لانه فيتامين ب يوجد منه اشكال عديدة مثل ب1 . ب2 . ب6 ..... الخ ولكل نوع منها وظيفة مختلفة ولكن عادة يكون مصدرهم الغذائي جميعاً واحدة.

دور فيتامين ب :
تقوية اعصاب اطراف الجسم – يدخل في تكوين خلايا الدم الحمراء بالنخاع

اعراض نقصه:
التهاب الاعصاب – الضعف والاجهاد- الانيميا- تورم الاطراف – التهاب زوايا الفم – تسلخ وتشقق الشفتين – احمرار القرنية واحتقانها- تاخر النمو – الخمول – نقص الوزن – الاسهال .

المصادر الغذائية:
الخميرة – الحبوب الكاملة- المكسرات – الخضروات الخضراء – البقول – اللحوم-البيض - الكبدة – منتجات الالبان .


فيتامين ج او C

يساعد فيتامين ج في تخليق مادة الكولاجين التي تقوم بالربط بين الخلايا وتدعيمها ونقصها يؤدي الى نزيف الدم من الشعيرات الدموية الصغيرة وكذلك عدم التئام الجروح ، كما ان فيتامين ج له دور في مساعدة الجسم على مقاومة الضغوط الخارجية والخوف او الاجهاد ، وايضاً يساعد فيتامين ج الانسان في مقاومة نزلات البرد والعلاج منها .
يفقد فيتامين ج فاعليته بالضوء و الحرارة لذا ينصح بتناول الفاكهه والعصير والسلطة طازجة وفور عملها

نقص هذا الفيتامين يؤدي الى نزف اللثة وعدم التئام الجروح والتعرض لنزلات البرد
المصادر الغذائية: في الفواكه والعصائر الطازجة وخاصة الحامضية مثل الجوافه التي تعد من اكبر مصادر الفيتامين و البرتقال واليوسفي والجريب فروت وكذلك يوجد في الخضروات الخضراء الطازجة .
الاحتياجات الغذائية :
30 ملجم يومياً أي ان 1/2 برتقالة او ثمرة طماطم او طبق سلطة خضراء طازجة تكفي للحصو ل على احتيجاتنا منه:136:

هند بنت عبد الرحمن
04-06-2009, 09:12 PM
شكراً.

dont tel me
05-06-2009, 01:04 AM
مشوره ياقمر علي الموضوع النافعkuzya_01

ياسر القحطاني
05-06-2009, 01:17 AM
يعطيك العافيه على الموضوع
الفيتامينات مهمه للجسم واهمالها تجلب العديد من الامراض
لكن عندي سؤال
هل هناك ماكولات او مشروبات وتكون بديله عن الحليب بحيث انها تحتوي على كميه كبيره من الكالسيوم
لاني ما اشرب الحليب اطلاقا منذ 26 سنه وهذا سبب لي الان هشاشه في العظام

كساني الهم
07-06-2009, 08:06 AM
مشكوره أختي سماء 1على هذا الموضوع المفيد و الاكثر من رائع :huglove: ودمتم

اليتيمه الصابره
07-06-2009, 03:26 PM
مشكووووووره والله يعطيك الف عافيه

ملاك الزين
07-06-2009, 09:59 PM
مشكووورة -:136:

ملاك الزين
07-06-2009, 10:00 PM
مشكووورة -

سماء1
13-06-2009, 05:41 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

اخي ياسر القحطاني شكرآ لك على الاهتمام في الموضوع

واتمنى ان تستفيد من المعلومات التاليه



يعتبر هشاشة (ترقق) العظام مرضا من أمراض العظام الشائعة تصبح فيه العظام هشة وعرضة للكسر بسهولة. ونتيجة لهذا المرض، تصبح عظام الرجلين والعمود الفقري والحوض والفكين، وعظام الأسنان أيضا، هشة ومعرضة للكسر بسهولة اذ أن أي إرتطام أو سقوط بسيط يمكن أن يؤدي الى كسر خطير.

وتشير الدراسات الى أن هشاشة العظام هو من أكثر أمراض العظام انتشارا في العالم ويعاني منه بشكل رئيسي النساء فوق سن الأربعين

ولمرض هشاشة العظام أنواع عدة تختلف باختلاف مسبباتها، فقد يكون هشاشة العظام ناتجا عن تغيرات هرمونية (خاصة في هرمون الأستروجين عند النساء، وهذا ما يجعل النساء أكثر عرضة للاصابة به بعد انقطاع الدورة الشهرية).

أما الأنواع الأخرى

فقد يتعرض لها الرجال والنساء

على حد سواء وفي مختلف الأعمار وتعود الأسباب الى نقص في العناصر الغذائية الأساسية لصحة العظام، مثل الكالسيوم وفيتامين دال، أو تعود الى اتباع عادات غذائية وأنماط حياتية غير صحية (مثل اتباع أنظمة حمية غير متوازنة، وقلة النشاط الرياضي، والإفراط في التدخين، أو استهلاك منتجات النيكوتين، وشرب منتجات الكافيين أو الكحول بكثرة)
أو بسبب تناول بعض أنواع من الأدوية التي تعالج أمراضا أخرى، كالكورتيكوستيرويدات.
ويهدف علاج هشاشة العظام بشكل رئيسي الى تجنب المزيد من خسارة العظم وتجنب الكسور. وتختلف خيارات العلاج الطبية باختلاف مسببات المرض، لكن ترتكز جميع الخيارات على دعائم أساسية ثلاث وهي

اتباع نظام غذائي متوازن غني بالكالسيوم وفيتامين دال، اتباع برنامج رياضي منتظم والذي يشمل تمارين رفع أثقال مدروسة وتمارين تدريب للتقوية، واتباع نمط حياة صحي بلا تدخين أو افراط في شرب الكافيين والكحول. وفي بعذ الحالات، يستلزم الأمر تناول بعض الأدوية والعقاقير أيضا إذ يمكن تحسين قوة وكثافة العظم عن طريق العلاج الهرموني أو غير الهرموني باستخدام بعض الأدوية والتي يتم وصفها تبعا لمسببات المرض.

ويوصف العلاج الهرموني للنساء عند انقطاع الدورة الشهرية إذ يقلل من خسارة العظم ويزيد من كثافة عظم العمود الفقري والورك، الا أن الدراسات الحديثة كشفت عن علاقة هذه الأدوية الهرمونية بزيادة امكانية الاصابة بسرطان الثدي والسكتة الدماغية والنوبة القلبية، لهذا يوصى هذا العلاج تحت إشراف طبي ومن ذوي الإختصاص ولا يوصى باستخدام هذا العلاج لفترة طويلة.

وتساعد الأدوية غير الهرمونية، مثل البيزفوسفونات، على زيادة كثافة العظم وتقلل الاصابة بالكسور، وتحمي الأشخاص الذين يتناولون أدوية معينة كالكورتيكوسترويدات. ويتم التدخل الطبي والغذائي للحد من الآثار الجانبية لمثل هذه الأدوية، خاصة أنها قد تشمل مشاكل معدية معوية، غثيان، حرقة، أو اهتياج المريء، الى جانب بعض الآلام في البطن أوالمفاصل. وهناك أدوية شبيهة بالعلاج الهرموني والتي يمكن أن تقوي العظم دون أن تؤثر على الاصابة بسرطان الثدي والرحم، الا أنها قد تزيد من الهبات الساخنة عند انقطاع الدورة الشهرية، كما وتزيد من خطر الاصابة بالجلطات الدموية في الشرايين.

ولكي نحافظ على عظامنا قوية، يجب أن ندخل في غذائنا المواد الغنية بالكالسيوم والمتواجدة في (الحليب) ومشتقاته كاللبن واللبنة، الجبنة البيضاء، بذور السمسم، السمك الدهني (خاصة السردين و السلمون)، التين المجفف، الدبس، الحمص والطحينة، اللوز والجوز.

كما تحتوي الأطعمة المضاف اليها الكالسيوم على نسبة جيدة من الكالسيوم، مثل حبوب الافطار أو السيريال. ولتعزيز كمية الكالسيوم في الوجبة، يمكن اضافة مسحوق حليب خالي الدسم الى الشوربات أو مطحون الفواكه أو المرق.

كما وينصح بتناول الأطعمة الغنية بالكالسيوم (أو أقراص الكالسيوم) في المساء
لأن أفضل عمليات امتصاص للكالسيوم تتم أثناء الليل.

مهم جدآ.....والجدير بالذكر بأن دورة الكالسيوم في الجسم تحتاج الى عناصر أخرى أهمها فيتامين دال،D والفوسفور والمغنيسيوم، وفيتامين كي.K
ويمكن لنقص الكالسيوم أن يؤدي الى أمراض العظم، بالإضافة الى ضعف عضلة القلب والعضلات الأخرى والى خلل في عمليات حرق الطاقة مع الشعور بعدم الراحة.

ويحتاج جسم الانسان إلى كمية محددة من الكالسيوم تختلف من مرحلة الى أخرى حسب العمر، لكنه في حالة نقص الكالسيوم وهشاشة العظام، فان زيادة الكالسيوم في الطعام عن الحد الضروري لا تعود بالنفع على جسمنا ولا تصحح الخطأ المرتكب في سن مبكرة من عدم كفاية مخزوننا من الكالسيوم، لذا يجب التركيز على توازن وجبات الطعام المقدمة والمتناولة للأطفال والمراهقين والمراهقات.
كما وينصح بتحديد كمية القهوة خلال اليوم الى فنجانين فقط وذلك لأن الكافيين الموجود في القهوة يساهم في خسارة الكالسيوم من الجسم.

إضافة الى الكالسيوم، فانه يجب العمل على تناول كمية كافية من فيتامين دال.D
لأنه يساعد على امتصاص الكالسيوم من الطعام داخل الجهاز الهضمي وامتصاصه من قبل العظام. ويعتبر المصدر الرئيسي لفيتامين دال هو أشعة الشمس اذ يمكن الحصول على ما يكفي من فيتامين دال عن طريق تعريض (اليدين والوجه والرجلين )ملاحظه ...منطقة الظهر يجب ان تكون مواجهه لاشعة الشمس في الطب النبوي ولا تنسى التمر والتفاح و البصل والثوم فجميعها تحتوي على نسب عاليه من الكالسيوم

لأشعة الشمس مدة 5-10 دقائق يوميا. أما الأشخاص ذوي البشرة السمراء أو الذين يبلغون من العمر 50 سنة فما فوق، فيحتاجون للتعرض لمدة أطول تصل الى 15-20 دقيقة يوميا حسبما ورد في توصيات منظمة الصحة العالمية.

ومن المصادر الغذائية لفيتامين دال: الزبدة، صفار البيض، زيوت السمك، مشتقات الحليب، وكبد الحيوان. ومن المستبعد أن يحصل الشخص على احتياجاته من فيتامين دال من الطعام فقط إذ يوفر الطعام بما مقداره 150 وحدة دولية كحد أعلى، بينما يوفر التعرض للشمس نحو 2000 وحدة دولية.
وفي حالة حدوث نقص فيتامين دال، فيتم وصف الحبوب اللازمة تحت إشراف طبي، لأن تناول الكثير من فيتامين دال قد يؤدي إلى التسمم.

وأود التنويه هنا الى قيام العديد من الأشخاص بتناول حبوب زيت السمك كمصدر لفيتامين دال، Dبل أن البعض بنصح الغير بها أيضا، ولكن مثل هذه الحبوب تحتوي على فيتامين ألف أيضا، وقد تكون الجرعة المتناولة سامة اذا تم تناولها بكثرة، كما وأنه يمكن أن يزيد من امكانية الكسور بعكس ما يعتقد البعض، لذا فأحذر من إستعمال مثل هذه الحبوب، وبدون إشراف طبي.

ويعتبر الفوسفور العنصر الرفيق للكالسيوم اذ يتعاون مع الكالسيوم لبناء العظام والأسنان
ولتفكيك النشويات والدهون المتناولة داخل الجسم.

وتعتبر الأطعمة الغنية بالكالسيوم مصدرا للفوسفور، ولكن يجب مراعاة الإنتباه الى أن نسبة الفوسفور في الجسم يجب أن تكون أقل من نسبة الكالسيوم (كما هي في الأطعمة الطبيعية)، لذا فاننا ننصح بتخفيف المواد الغذائية المصنعة والغنية بالفوسفور مثل المشروبات الغازية المحتوية على حمض الفوسفور، والكحول، والخمائر لأنها تقلل من امتصاص الكالسيوم
.
أما المغنيسيوم، فهو يتواجد بأكثرية في العظام وهو ضروري لعمل الجهاز العصبي وانتقال النبضات العصبية ولحماية العضلات ومعالجتها بالتعاون مع الكالسيوم، ولحماية الأسنان من التسوس. ومن مصادره: عصير الجريب فروت، عصير البندورة، الموز، الحبوب الكاملة، المكسرات كالجوز والكاجو والفول السوداني، الحليب المجفف، الكاكاو والشوكولاتة.

ومن العناصر الرفيقة أيضا هو عنصر الكبريت إذ ينصح بتناول الأطعمة الغنية بالكبريت مثل الثوم والبصل والبيض لأن الكبريت ضروري لصحة العظام. وهناك بعض الأبحاث التي أشارت إلى دور بعض أنواع فول الصويا في علاج هشاشة العظام للسيدات بعد مرحلة انقطاع الدورة الشهرية لأنها غنية بالفيتواستروجين ولأن قلة الأستروجين في جسم المرأة عند انقطاع الدورة تساهم في هشاشة العظام.

وقد أشارت الأبحاث الحديثة إلى دور فيتامين كي في صحة العظام إذ تسببت الكميات القليلة من فيتامين كي في الدم إلى زيادة نسبة قلة كثافة العظام. وبرغم ذلك فإن الإجماع العلمي المبني على الدراسات في الأعوام الأخيرة لا ينصح بالإعتماد على تناول المكملات الغذائية من فيتامين كي بل يدعو إلى مراعاة التوازن والتكامل الغذائي بشكل يومي، وحسب الحالات الفردية، فقد نستدعي تدخلا طبيا تغذويا معينا من أجل موازنة الغذاء المتناول، والأدوية المتناولة مع وصف لبعض المكملات الغذائية إذا لزم الأمر وحسب الفحوصات المخبرية والتاريخ المرضي للفرد.

والجدير بالذكر إلى أنه يتم تصنيع جزء من فيتامين كي k عن طريق الميكروبات الموجودة في الجهاز الهضمي لجسم الإنسان، ولكن الكميات المنتجة ليست كافية لتلبية إحتياجات الجسم، فنعتمد بالتالي على المصادر الغذائية لفيتامين كي، K والتي على رأسها الخضار الورقية الخضراء، مثل السبانخ والروكولي والملفوف، والزهرة أو القرنبيط، والبامية، وبعض الفواكه كالفراولة والكيوي والعنب الأسود، وبنسبة أقل في كل من البيض، والحليب، ورقائق الشوفان، وبعض المكسرات.

وفي النهاية أقول نعم، ترتبط العديد من العناصر الغذائية في تحديد خطر إصابتنا وقدرتنا على حماية عظامنا من ترققها، وأذكر بالأخص الكالسيوم، وفيتامين دال، الفسفور، المغنيسيوم، الكبريت، فول الصويا، وفيتامين كي إذ تلعب حميتنا الدور الأعظم في توفير احتياجاتنا من هذه العناصر وبنسب إحتياجنا منها.

اسأل الله العلي العظيم ان يشفيك

دكتورة سمية
13-06-2009, 06:04 PM
جزاك الله خيرا