المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : النسيان وفقدان الذاكرة



خيال
25-08-2014, 10:02 AM
http://s.alriyadh.com/2011/03/15/img/315297794067.jpgمن الطبيعي أن يبدأ الإنسان في نسيان بعض الأمور كلما تقدم في العمر. ومع ذلك، فإن فقدان الذاكرة قد يكون أحد الأعراض التي تشير إلى إصابتك بمرض أكثر خطورة، ويتطلب الأمر حينها إجراء فحص من قبل الطبيب.
ويحدث فقدان الذاكرة أو amnesia، عندما يفقد الإنسان القدرة على تذكر الأحداث، والمعلومات التي عادة ما يكون قادراً على تذكرها. هذه الأشياء قد تكون حدثت منذ بضع ثواني أو دقائق فقط أو قد يكون حدثاً لا ينسى وقع في الماضي. وتجدر الإشارة إلى أن فقدان الذاكرة قد يبدأ فجأة، أو قد يكون ازداد سوء على مدى العام الماضي أو ما يقرب من ذلك.
وفقدان الذاكرة يمكن أن يكون أمراً مؤلماً ومحزناً للمريض وكذلك لعائلته أيضاً. فقد يخشى أفراد عائلته الأسوأ من ذلك، وقد يعتقدون أن هذا النسيان ناتج عن إصابته بالخرف، لكن عادة لا يكون الأمر كذلك.

ماذا تفعل إذا كنت تشعر بالقلق حيال فقدان الذاكرة
إذا كنت تشعر بالقلق لأنك أو شخص يعني لك الكثير، بدأ يفقد ذاكرته، عليك الذهاب إلى الطبيب على الفور. سيقوم الطبيب بعمل تقييم أولي، وسيطرح عليك بعض الأسئلة المتعلقة بالأعراض التي تعاني منها، تاريخ العائلة المرضي، ونمط الحياة الخاص بك. كما قد يطلب منك الطبيب إجراء فحص للدم.
ويذكر أن لفقدان الذاكرة مجموعة واسعة ومتنوعة من الأسباب المحتملة، وهذا يتوقف على نوع فقدان الذاكرة الذي تعاني منه.

ويصنف الأطباء الذاكرة إلى:
- الذاكرة الفورية: مثل الأصوات التي يتم تخزينها لبضع ثوان فقط.
- الذاكرة قصيرة المدى أو الحديثة: مثل أرقام التليفونات التي يمكن أن تحتفظ بها في ذاكرتك لفترة تتراوح ما بين 10 إلى 20 ثانية. ويمكن للمخ تخزين 7 مفردات من المعلومات قصيرة المدى في أي وقت.
- الذاكرة طويلة المدى أو البعيدة: ذاكرة أكثر دواماً، حيث تم تعزيز الذكريات والمعلومات الخاصة بها بشكل كبير، بسبب تكرارها في عقلك.

إذا كان الطبيب يعتقد أن المريض يحتاج إلى تقييم للخرف، أو أنه قد يكون مصاباً بمشكلة صحية كامنة أكثر خطورة مثل تلف المخ، سيقوم بتحويل المريض إلى الإخصائي.

هل يمكن أن أكون مصاباً بالخرف؟
إذا كنت تقرأ ذلك المقال، لأنك تعتقد أن مشاكل الذاكرة التي تعاني منها هي أحد علامات الإصابة بالخرف، اطمئن فهي على الأرجح ليست كذلك. فالإنسان الذي يعاني من الخرف عادة لا يكون على علم ودراية بفقدانه للذاكرة، أو قد ينكر الأمر.

وبالتالي، فإن فقدان الذاكرة الذي تعاني منه على الأرجح قد يكون ناتجاً عن شيء آخر أكثر شيوعاً وقابلية للعلاج مثل الاكتئاب. قد تشعر بالقلق، حيال شخص ما وتخشى أن يكون مصاباً بالخرف، لكن عليك أن تدرك أن 40% من الأشخاص ممن تجاوزا ال65 من أعمارهم يعانون من بعض أنواع صعوبات ومشاكل الذاكرة، وأن 15% فقط منهم هم من سيعانون من الخرف سنوياً.

لكن إذا كان حدسك صحيحاً، فإن إنكارهم لفقدان الذاكرة أو عدم إدراكهم له، سيجعل مهمة إقناعهم لزيارة الطبيب مهمة صعبة للغاية.

أعراض الإصابة بالخرف
كدليل عام:
- يحدث الخرف عادة للأشخاص ممن تجاوزوا ال65 من أعمارهم.
- الشخص الذي يعاني من الخرف سيحاول جاهداً أن يتذكر الأحداث الفورية أو التي حدثت مؤخراً، بينما يستطيع تذكر الأحداث التي وقعت منذ زمن بعيد. لذلك، إذا تأثرت الذاكرة طويلة المدى الخاصة بهم، فعلى الأغلب هم لا يعانون من الخرف.
- فقدان الذاكرة لا يحدث فجأة، لكنه يحدث بالتدريج ويزداد سوء مع مرور الوقت.

الأسباب الشائعة لفقدان الذاكرة
بشكل عام، يجد الأطباء المرضى الذي يعانون من فقدان الذاكرة، أكثر احتمالاً لأن يكونوا مصابين ب:
- القلق.
- التوتر والإجهاد.
- الاكتئاب.

ويحدث فقدان الذاكرة الذي يعانون منه نتيجة لقلة التركيز وعدم القدرة على ملاحظة الأشياء في المقام الأول بسبب عدم اهتمامهم بالأمر. كما أن مشاكل النوم، تجعل فقدان الذاكرة يزداد سوء.
وقد يقترح الطبيب عليك تناول مضادات الاكتئاب. إذا كان افتراضه صحيحاً هذا الأمر من شأنه أن يحسن من مشاكل الذاكرة، مع تراجع الشعور بالاكتئاب.

وتجدر الإشارة إلى أن كبار السن ممن يعانون من فقدان الذاكرة، من المرجح أن يكونوا مصابين أيضاً بالاكتئاب إذا كانوا يعانون من تغيرات سلوكية مثل العصبية، وسرعة الغضب.

من الأسباب الشائعة الأخرى لفقدان الذاكرة:
- إصابات الرأس كتلك الناتجة على سبيل المثال عن حادث سيارة.
- السكتة الدماغية التي منعت وصول بعض إمدادات الدم إلى المخ وتسببت في موت بعض أنسجة المخ.

هذا الأمر سيسبب فقدان ذاكرة مفاجيء، حيث ستفقد الذاكرة الخاصة بالأحداث التي حدثت قبل الإصابة (النسيان الرجوعي) أو ستنسى كل ما حدث بعد الإصابة (النسيان التقدمي).

أسباب أخرى أقل شيوعاً للإصابة بفقدان الذاكرة
يمكن أن يحدث فقدان الذاكرة نتيجة لبعض الأسباب الأقل شيوعاً والتي تشمل:
- قصور الغدة الدرقية، مما يعني أن الغدة الدرقية الموجودة في الرقبة، لا تفرز هرمونات كافية.
- بعض أنواع الأدوية مثل المهدئات، وبعض الأدوية الخاصة بعلاج مرض باركنسون.
- تناول المشروبات الكحولية لفترة طويلة.
- نزيف المخ والذي يطلق عليه اسم النزف تحت العنكبوتية.
- نقص فيتامين ب 1 (الثيامين)، على سبيل المثال بسبب وجود مشكلة في الجهاز الهضمي.
- مشاكل خاصة بتدفق الدم إلى أحد أجزاء المخ، والتي قد تسبب نوبات مفاجئة من فقدان الذاكرة، (تُعرف باسم (النسيان الشامل العابر).
- أحداث مأساوية أو صادمة، تجعل الشخص يقوم بحجب ذاكرته، تاركة إياه غير قادر على تذكر معلومات مهمة (تُعرف باسم فقد الذاكرة التفارقي).
- وجود ورم في المخ.

لقى
03-09-2014, 05:26 PM
يسلمووووووووووووا

انا جهاد
22-10-2014, 09:32 PM
جزاكى الله كل خير يارب