المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : فتــــاة عــزبـاء تنــام في غــرفـــه شــــاب ......



دانة الروح
06-08-2004, 06:32 PM
" قصه واقعيه" ... ...

فتــــاة عــزبـاء تنــام في غــرفـــه شــــاب ؟؟؟؟؟؟
رحلة استكشافية خرجت فيها مجموعة من الطالبات والمعلمات إلى احدى القرى
لمشاهدة المناطق الأثرية.. حين وصلت الحافلة كانت المنطقة شبه مهجورة
وكانت تمتاز بانعزالها وقلة قاطنيها.. فنزلت الطالبات والمعلمات وبدؤا
بمشاهدة المعالم الأثرية وتدوين ما يشاهدونه فكانوا في باديء الأمر
يتجمعون مع بعضهم البعض للمشاهدة ولكن بعد ساعات قليلة تفرقت الطالبات
وبدأت كل واحدة منهن تختار المعّلم الذي يعجبها وتقف عنده .. كانت هناك
فتاة منهمكة في تسجيل المعلومات عن هذه المعالم فابتعدت كثيرا عن مكان
تجمع الطالبات وبعد ساعات ركبت الطالبات والمعلمات الحافلة ولسؤ الحظ
المعلمة حسبت بأن الطالبات جميعهن في الحافلة ولكن الفتاة الأخرى ظلت
هناك وذهبوا عنها فحين تاخر الوقت رجعت الفتاة لترى المكان خالي لايوجد
به احد سواها فنادت بأعلى صوتها ولكن ما من مجيب فقررت أن تمشي لتصل
الى القرية المجاورة علها تجد وسيلة للعودة الى مدينتها وبعد مشي طويل
وهي تبكي شاهدت كوخا صغيرا مهجورا فطرقت الباب فإذا بشاب في أواخر
> >العشرين يفتح لها الباب وقال لها في دهشة :من انت؟
فردت عليه: انا طالبة اتيت هنا مع المدرسة ولكنهم تركوني وحدي ولا اعرف
طريق العودة.
فقال لها انك في منطقة مهجورة فالقرية التي تريدينها في الناحية
الجنوبية ولكنك في الناحية الشمالية وهنا لايسكن أحد..
فطلب منها ان تدخل وتقضي الليلة بغرفته حتى حلول الصباح ليتمكن من
ايجاد وسيلة تنقلها الى مدينتها.. فطلب منها أن تنام هي على سريره وهو
سينام على الأرض في طرف الغرفة.. فأخذ شرشفا وعلقه على حبل ليفصل
السرير عن باقي الغرفة.. فاستلقت الفتاة وهي خائفة وغطت نفسها حتى لا
يظهر منها أي شيء غير عينيها وأخذت تراقب الشاب.. وكان الشاب جالسا في
طرف الغرفة بيده كتاب وفجأة اغلق الكتاب وأخذ ينظر الى الشمعة المقابلة
له وبعدها وضع أصبعه الكبير على الشمعة لمدة خمس دقائق وحرقه وكان يفعل
نفس الشيء مع جميع اصابعه والفتاة تراقبه وهي تبكي بصمت خوفا من ان
يكون جنيا وهو يمارس أحد الطقوس الدينية.. لم ينم منهما أحد حتى الصباح
فأخذها وأوصلها الى منزلها وحكت قصتها مع الشاب لوالديها ولكن الأب لم
يصدق القصة خصوصا ان البنت مرضت من شدة الخوف الذي عاشت فيه ..فذهب
الأب للشاب على انه عابر سبيل وطلب منه ان يدله الطريق فشاهد الاب يد
الشاب وهما سائران ملفوفة فساله عن السبب
فقال الشاب: لقد اتت الي فتاة
جميلة قبل ليلتين ونامت عندي وكان الشيطان يوسوس لي وأنا خوفا من أن
ارتكب أي حماقة قررت أن أحرق أصابعي واحد تلو الآخر لتحترق شهوة
الشيطان معها قبل ان يكيد ابليس لي وكان التفكير بالإعتداء على الفتاة
يؤلمني أكثر من الحرق.
أعجب والد الفتاة بالشاب ودعاه الى منزله وقرر أن يزوجه ابنته دون ان
يعلم الشاب بان تلك الابنة هي نفسها الجميلة التائهة..
فبدل الظفر بها ليلة واحدة بالحرام فاز بها طول العمر.......

منقوول

بــ السكون ـــوح
06-08-2004, 08:42 PM
ياااااااااااااااااااااااااه



ماشاء الله عليــــــــــــــه ..


قصة أكثـــر من مؤثــــــــرة ..

بورك فيك ..
ونفع بك الإسلام والمسلميــــن ..


محبتك..

انسانة
06-08-2004, 09:03 PM
ياااااااااااااااااااااااااه



ماشاء الله عليــــــــــــــه ..


قصة أكثـــر من مؤثــــــــرة ..

بورك فيك ..
ونفع بك الإسلام والمسلميــــن ..


لا يسعني قول اي شيء اكثر من هذا

نحـــــو الفضيلة
06-08-2004, 09:18 PM
قصة مؤثرة

جـــزاك الله خيرا

أخيتي قمر لها


أختك

bdran
06-08-2004, 09:37 PM
( من يتقي الله يجعل له مخرجا و يرزقه من حيث لا يحتسب ) أكثر الله من أمثال هذا الشاب وحلى شبابنا و شاباتنا و رجالنا و نساءنا بحلي الفضيله و الأخلاق . آمين

شذا
06-08-2004, 10:57 PM
سبحان الله

نعم تلك هي العفة

كواكب
06-08-2004, 11:29 PM
قصه مفيده بارك الله فيك

بنت التوحيد
06-08-2004, 11:38 PM
:V:

للأسف أصبحنا نصدق كل مانقرأ


هل تبدو القصة عقلانية ؟؟!!!




ولسؤ الحظ
المعلمة حسبت بأن الطالبات جميعهن في الحافلة



؟؟؟!!!!!


:lol: :lol: :lol: :lol:

نـديـم الـقـمـر
07-08-2004, 02:30 AM
مشكوووورة .. قمر لها .. :-)

قصة مؤثرة


وأنا قرأت مثل هذه القصة ... لكن هناك اختلاف بسيط ...


وأظنها واقعية ......


محبتك .. نديم القمر .. 8)

عذبة الإحساس
07-08-2004, 02:55 AM
مشكوووووره قموره


يسلمو النقل الحلو

ربي يعطيك العافيييه يارب :)

دانة الروح
09-08-2004, 12:37 AM
نورتوا موضوعنا غالياتي ورزقنا واياكم الله خشيتة0000




للأسف أصبحنا نصدق كل مانقرأ


هل تبدو القصة عقلانية ؟؟!!!


اختي ليش ما صار ونست عائلة بنتها في روضة خريم ((وهاذي بنتهم مو وحدة من الطالبات))
وهذي القصة((روضة خريم)) انا قراتها بنفسي في احد المجلات الاسلامية المعروفة بمصداقيتها ومسالة النسيان عادية وكثير حصلت000

على العموم نشكرك على ملاحظتك وعلى مرورك غاليتي
"
"
"

بنت التوحيد
09-08-2004, 02:27 AM
:oops:

نعم حبيبتي قمورة :wink:

لكن القصة ماذكرو فيها ان أحد فقدها طوووول الرحلة !!! معقولة :roll:

غير أني أتوقع ان القصة حصلت خارج السعودية :

* السعودية مافيها رحلات من هالنوع :?

* ليش البنت مااتغطت :roll: ولا الوحدة اذا ضاعت يجوز لها تفتش :lol: :lol:

>>>> لاتفهمي كلامي غلط :oops: مجرد رأي :roll:

شموسه الحلوه
09-08-2004, 09:55 AM
الف شكر اختي الغاليه على الموضوع الروووووووووووووووووووووعه
صراحه جتني البكيه اهئ اهئ :((
ترى صدق ما امزح جتني البكيه رحمتها واحترمته
ووالله هالكلام يطمنك ويحسسك ان الدنيا للحين بخير




يسلمو اختي

دانة الروح
09-08-2004, 07:42 PM
اشكرك شموسة على ردك الي نور الموضوع0000



غاليتي بنت التوحيد صدقيني انا ما فهمتك غلط بالعكس انا ايغى اوضح لك ان مسالة الضياع شيء وارد ويحصل""""""




غير أني أتوقع ان القصة حصلت خارج السعودية :

* السعودية مافيها رحلات من هالنوع


في هاشيء انا اوافقك لاني من قريت القصة توقعت انها خارج السعودية

لذالك كانت القصة مؤثرة لا ن الشاب قابل

وحدة كاشفة وقدر يمسك شهوتة""""



ارجو انك ما تفهميني غلط وصدقيني انا سعيدة بمرورك"""
_
_
_
_
_

بنت التوحيد
10-08-2004, 02:01 AM
:oops: :oops:

دانة الروح
10-08-2004, 02:19 AM
:قلب: :33 :قلب: :33 :قلب: :33 :قلب: :33 :قلب: :33

:)
:)
"
"
"
"

سنا الوجود
10-08-2004, 03:36 AM
بورك فيك غاليتي " قمر لها "
قصة أكثر من رائعة ....
أثرت فيني كثييييييييييراً.... لدرجة أن الدموع ملأت عيناي.....
وأكثر الله من أمثال هذا الشاب....
وتحياتي....
محبتك ...
sana2004

همس الغلا
10-08-2004, 04:13 AM
جزيتي خيييير
ربي عوضه خير

,,,,,,,,,

ضحى الإسلام
10-08-2004, 03:45 PM
" من ترك شيئاً لله عوضه الله خيراً منه "..

جزيتي خيرا .. قمر لها

محبتك:
ضحى

زورق الأمل
11-08-2004, 02:00 AM
جزاك الله خيرا

قصة جميلة