المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : المرء ابن عادته ..



وفــاء ؛
18-02-2010, 08:35 PM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


رأيت العادة تغلب على الإنسان ، فإذا حياته مجموعة من العادات ؛ فمن اعتاد فعل الخير ولازمه صار له صفة ثابتة ، فالذي يعوِّد نفسه البسمة عند لقاء الناس تنطبع عليه بعد مدة ويصعب عليه تركها ، ومن عوَّد نفسه ذكر الله تعالى وداوم على تحريك شفتيه بذلك ؛ اعتاد هذا العمل وصار جزءاً من حياته حتى أن بعضهم كان يكثر من الذكر لله في كل وقت ، ثم يلازمها فتصير له عادة كمس لحيته عند الحديث والإشارة بيده كثيراً ،
فوصيتي أن تعتاد الأفعال الجميلة والأخلاق الحميدة ؛ لتكون لك صفات دائمة ، فحب المطالعة والنهم بالقراءة لا تأتي إلا بعد تصبر عليها وإلزام للنفس بها ، ثم تصبح عادة لا تترك ويتنعم بها القارىء ويلتذ ، فالمرء يلتزم ما تعود :

لكل امرىء من دهره ما تعودا ... وعادة سيف الدولة الطعن في العدا

وأجمل وقت لطبع عادات الفضائل هو زمن الصبا ، فعلى الوالد أن يعود ابنه كل جميل من القول والفعل ، حتى آداب الجلوس والمشي والكلام ؛ لترسخ عند هذا الابن ويشب عليها ، فإن السنوات السبع الأولى من حياة الإنسان هي حياة التكوين وسن القابلية ، والطفل في هذه السنوات كالصفحة البيضاء يكتب فيها الكاتب ما يشاء .

كتبه : د. عائض القرني / كتاب هكذا حدثنا الزمان .. ( ص 76 )

مـدوش ^^
19-02-2010, 05:22 PM
http://abeermahmoud.jeeran.com/342-jzaaka.gif

التجاره الرابحه مع الله
20-02-2010, 08:52 PM
لااله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين0

التجاره الرابحه مع الله
20-02-2010, 08:56 PM
سبحانك اللهم وبحمدك ، أشهد أن لا إله إلا أنت أستغفرك وأتوب إليك 0

رُوْح الجُمَـانِ
21-02-2010, 09:20 PM
حبيبتي في الله / وبــل الغمام

أصافح نبض قلمكـِ بـروائع [ كناشتكـ ]
و [ تجميعاتكـ ] و انتقائاتكـ

،

ما أبهى ما قرأت هنا من كلام شيخنا الجليل

العادة من أخطر ما قد يعاني منه المرء
وما أجمل أن يتعوّد المرء [ العبادة ] و تصير له [ عـــادة ] !

أسأل الله أن نكون وإياكِ و كل الحبيبات ممن عادتهنّ في الخير دوماً

/

لــكِ تتأرّج النسمات دوماً

وأنا بــــ إنتظاركـــ

إشراقة فجر
21-02-2010, 10:59 PM
فعلاً .. جزى الله الشيخ وإياك كل الخير..

أظننا ملزمين بالتعود على أشياء نافعة ..