المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : في الذكرى 78 لإستشهاد الشيخ عُمر المختار



هاله الغامدي
03-10-2009, 02:08 AM
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


إهداء الدكتور علي الصلابي .. في الذكرى 78 لإستشهاد الشيخ : عُمر المختار ..


مقتطفات من الكتاب :

- لقد ذاق عمر المختار - رحمه الله - مرارة اليتم في صغره، فكان هذا من الخير الذي أصاب قلبه الملئ بالإيمان وحب الله ورسوله - صلى الله عليه وسلم - حيث التجأ إلى الله القوي العزيز في أموره كلها، وظهر منه نبوغ منذ صباه مما جعل شيوخه يهتمون به ..

- وفي عام 1897م أصدر محمد المهدي قراراً بتعيين عمر المختار شيخاً لزاوية القصور بالجبل الأخضر قرب المرج، وقام عمر المختار بأعباء المهمة خير قيام، فعلمّ الناس أمور دينهم، وساهم في فض النزعات بين القبائل وعمل على جمع كلمتهم وسعى في مصالحهم ، وسار في الناس سيرة حميدة، فظهر في شخصيته أخلاق الدعاة من حلم وتأني، وصبر، ورفق، وعلم ، وزهد..

- كان عمر المختار بجانب إيمانه الراسخ واسع الأفق عالماً بواقعه مدركاً لما يجري حوله متابعاً له وقد كان ذلك أكبر عون له بعد الله على صحة مواقفه وقوتها التي فرضت الاحترام على اعدائه قبل أصدقائه، وما أعظم أن يجتمع الإيمان والفقه بالواقع، وما أقبح أن يتفرقا ..

- (لقد قال عمر المختار كلمات تاريخية : إن وقوعي في الأسر تأكيد بأمر الله وسابق في علمه سبحانه وتعالى والآن أنا بين يدي الحكومة الايطالية الفاشيستية وأصبحت أسيراً عندها والله يفعل بي مايشاء. أخذتموني أسيراً ولكم القدرة أن تفعلوا بي ماتشاؤون والذي اريد أن أقوله بكل تأكيد لم أفكر في يوم من الايام أن أسلم نفسي لكم مهما كان الضغط شديداً ولكن مشيئة الله ارادت هذا فلا راد لقضاء الله)..

يحتوي الملف على مجلدين
الكتاب بصيغة word وبصيغة pdf
مجزأة لـ 11 جزء مجموعها قرابة 95 صفحة ..

للحفظ انقر بيمين الماوس على الصورة وقم بإختيار حفظ الهدف بإسم ، Save Target As

http://www.islamtoday.net/ads/ads18092009030541.gif (http://islamtoday.net/files/moktar/pdf.rar)

رحم الله شيخ المجاهدين ، وجزا الله الدكتور علي الصلابي خير الجزاء لتوثيقه هذه السلسلة البطولية
دمتم بخير

غلاالشمال
03-10-2009, 02:29 AM
تبارك الله

يبدو رائعاً

جاااري : |||||||||||||||||||||| 25%

هاله الغامدي
06-10-2009, 06:37 AM
أهلاً غلا
بل رائع وليس يبدو : )
حُياكِ الله
:141: